وردة الرياح

ابتكر البحار العربي ابن ماجد آلة تسمى (وردة الرياح) وهي آلة من الخشب تقسم عليها دائرة الأفق إلى الجهات الأربع الأصلية ويقسم كل ما بين جهتين إلى أقسام صغيرة وتستخدم لمعرفة اتجاه الرياح ومن أين تهب.(ووردة الريـاح لفـظ بحـري يطلـق عـلى الجهـات الأصليـة الأربعـة المعروفة جغرافيا وكانت هذه الاتجاهات تسمى على أسماء النجوم في السماء).
كما استطاع أن يجمع بين (وردة الرياح) و(الإبرة المغناطيسية) مقدما آلة جديدة تمثل دائرة الأفق تبعاً للجهات الأصلية بناء على مطالع ومغارب نجوم معينة معروفة، وذلك بتقسيم قرص البوصلة إلى 32 قسماً، وهو ما يسمى (خنّا)، وكل خن عند ابن ماجد يمثل 7 أصابع، وبذلك تصبح دائرة البوصلة مقسّمة إلى 224 إصبعاً أو درجة، خلافاً لما عند بطلميوس الذي جعلها 360ْ درجة.(الإصبع يساوي درجة و 37 دقيقة أو ما يعادل 97 ميلا بحريا تقريبا).
وكان مما يستفاد من هذه الآلة معرفة المسافة التي تقطعها السفينة بين درجتين وكذلك زاوية السير وخط العرض.
——————————-
د.محمد فارس /موسوعة علماء العرب والمسلمين
د. أنور عبد العليم/ كتاب الملاحة وعلوم البحار عند العرب
الموسوعة العربية
متحف الحضارة الإسلامية
موقع (الموهوبون) —

٢٠١٤٠٥٠٨-٢٣٢٣٢٦.jpg

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s