1

 

قضى السلطان سليمان القانوني أكثر من عشر سنوات من مدة حكمه مجاهداً في سبيل الله على صهوة حصانه
ألا يستلزم هذا الجهاد اعداداً عسكرياً ولوجستياً وتقنياً؟
وألا يستلزم ذلك منه امضاء الأشهر الطوال قبل كل حملة ليعد لها، وليشرف على التنفيذ ويراجع التقارير ويصدر الأوامر؟
ومن جهة أخرى وصل التنظيم الاداري في عهد السلطان الى ذروة فائقة من التطور والرقي فقد أصدر السلطان قرارات وتنظيمات استمر العمل ببعضها بضعة قرون، ألا يستلزم كل هذا وقتاً وجهداً واعداداً من قبله؟

فكيف يمكن لعاقل – بعد أن يطلع على هذه العجالة الاحصائية التي لا يمكن التغاضي عنها – أن يصدق أن مسلسل حريم السلطان حقيقة تاريخية؟

لكني لا ألوم البسطاء من الناس والذين لا اطلاع لهم على التاريخ بتصديقهم لهذه التفاهات
لأن التقصير منا نحن، فأين سليمان القانوني في انتاجاتنا السينمائية السليمة والصحيحة؟

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s