سرقة كوبرنيكوس للنظام الفلكي من جداول ابن الشاطر


تمكّن العالم الفلكي المسلم ابن الشاطر من تحديد مداري “عطارد” و”القمر” اللذين حيّرا علماء الفلك طويلاً. والنموذجان اللذان وصفهما لحركتهما، يعدّان أول ابتكار غير بطلمي يتحقق على الطريق المؤدي إلى العلم الحديث. ويعترف الآن الكثير من علماء الغرب لابن الشاطر، بأن الفلكي البولندي الشهير “كوبرنيكس أخذ عنه هذين النموذجين -نموذج عطارد ونموذج القمر- وأدخلهما في نظامه الفلكي الذي وضعه بعد ابن الشاطر بقرن ونصف من الزمان، وهو النظام الذي يشتهر باسمه “النظام الكوبرنيكي”
ولا يزال المنصفون من المتخصصين في علم الفلك في العالم يقومون على دراسة أعمال ابن الشاطر، محاولين بكل إخلاص رد الحق إلى أهله، ونتوقع أن يحمل لنا المستقبل مفاجآت مذهلة عن أعمال ابن الشاطر وإنتاجه العلمي.
——————
أ.د. بركات محمد مراد / ابن الشاطر، عالم الفلك وصانع أدوات الرصد والقياس، مجلة حراء، العدد21 ص23
7

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s