ابن الحصار الطليطلي

1

 

عبد الرحمن بن محمد بن عباس بن جوشق بن إبراهيم بن شعيب بن خالد الأنصاري: يعرف: بابن الحصار.
من أهل طليطلة وصاحب الصلاة والخطبة بالمسجد الجامع بها يكنى: أبا محمد.
ورحل إلى المشرق وحج وهو حديث السن وروى هنالك يسيراً واستجاز له الصاحبان جماعة ممن لقياه بالمشرق في رحلتهما.
وعني بالرواية والجمع لها والإكثار منها فكان واحد عصره فيها وكانت الرحلة في وقته إليه وكانت الرواية أغلب عليه من الدراية.
وكان ثقة فيهما صدوقاً فيما رواه فيهما.
وكان حسن الخط جيد الضبط وكانت أكثر كتبه بخطه.
وكان صبوراً على النسخ.
ذكر ذلك ابن مطاهر وقال: أخبرني من أثق به أنه رآه في مرضه الذي توفي فيه فسأله عن حاله فتمثل: لو كان موتٌ يشتري لكنت له شاريا .
حدث عنه من الكبار حاتم بن محمد وأبو الوليد الوقشي وأبو الحسن بن الإلبيري المقرىء ووصفه بالدين والخير والفضل والحلم والوقار وحسن النقل.
—————————————————-
ابن بشكوال :الصلة.
أحفاد رجال المجد.
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s