علم الطفيليات والأحياء المجهرية // Parasitology and Microbiology

1

 


علم الطفيليات والأحياء المجهرية، هوعلم جديد من العلوم الإبداعية في الحضارة الإسلامية، فمنذ القرن العاشر الميلادي وصف الطبيب ابن ربن الطبري الطفيل المسؤول عن الجرب والحكة وهو نوع من مفصليات الأرجل الصغيرة الشبيهة بالعناكب، والتي تسمى “الحلم” (Mites) ، وأشار إليه من بعده أيضا الطبيب ابن زهر الأندلسي باسم (قمل الجرب) وتكلم عنه بوصف دقيق، وهو اكتشاف مثير يأخذ به علم الطفيليات والأحياء المجهرية إلى اليوم. وقد ظن المختصون أنه أول من تكلم عنه ولذلك اعتبروه مؤسس علم الطفيليات، إلا أن ابن ربن قد سبقه بقرابة قرنين من الزمان.

د.محمد فارس/موسوعة علماء العرب والمسلمين
أ.د. بركات محمد مراد/ مجلة حراء
موقع قصة الإسلام

Parasitology and Microbiology, a new science of the creative sciences in the Islamic civilization, since the tenth century AD, the physician Ibn Rabban al-Tabari prescribed the responsible parasite for scabies and itching a type of small arthropods like spiders, which are called Mites, and it was referred to after him by the physician Ibn Zuhr al-Andalusi by the name (scabies’ lice) and described it accurately, it is an exciting discovery taken by Parasitology and Microbiology until today. Specialists thought that he was first spoken about it therefore he regarded as the founder of Parasitology, but Ibn Rabban preceded him nearly two centuries.

D. Mohammed Fares / The encyclopedia of Muslim and Arab scholars
A. D. Murad Mohammed Barakat / Hira magazine
Islam Story Site

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s