تفاصيل حول الحرب الشيشانية الروسية


هل تعلم أن الرئيس الشهيد أصلان مسخادوف هو صاحب الفضل الأساسي في الانتصار على الروس عام 1996؟؟
تفاصيل تقرؤها للمرة الأولى:
=============
خلال حرب 1994-1996 وفي معركة جروزني تحديداً علّم الجيش الشيشاني العالم دروساً في حرب الشوارع والتكتيكات الفنية العالية. فقد قام المجاهدون باستدراج الجيش الروسي وتركوه يتوغل بمدرعاته الى داخل المدينة، حتى وصل الى مشارف القصر الجمهوري.
وقام المجاهدون عبر هجوم مباغت بتدمير الكثير من الاليات الروسية المتقدمة، ومحاصرة باقي القوات داخل المدينة. وقد تجاوز عدد القوات الروسية المحاصرة 13 ألف جندي. بينما كان عدد المقاتلين الشيشان من القوات الخاصة لا يتجاوز 600 مقاتل كقوات متحركة في الشوارع اضافة الى القوات المتمركزة داخل البنايات.
والملفت في هذه المعركة أن القوات الشيشانية المتمركزة في البنايات قد تم توزيعها بدقة، فتم وضع الاسلحة المضادة للدبابات في الطوابق الثانية من كل مبنى، بينما تم وضع الأسلحة المضادة للأفرد في الطوابق الثالثة وما فوقها.
مهندس المعركة وعقلها المدبر هو رئيس الأركان الشيشاني أصلان مسخادوف.
الأستاذ أومالات أومالاتوف : كتاب حرب الشيشان في كفة الميزان

12

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s