حارثة بن النعمان .. يقرأ القرآن في الجنة

حارثة بن النعمان بن نفع بن عبيد بن النجار الخزرجي الأنصاري.
– من الأتقياء الأخفياء الأنقياء الأولياء الرحماء.
– شهد بدراَ والمشاهد بعدها، وَعُرِف بالصلاح والتدين وقراءة القرآن وبره بأمه والصبر على القتال والمسارعة إلى الطاعة في العسر واليسر والمنشط والمكره.
وهذا البطل يحدثنا عن منقبة من مناقبه.
فيقول: مررت على رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه جبريل عليه السلام جالس في المقاعد فسلمت عليه ثم أجزت فلما رجعت وانصرف النبي صلى الله عليه وسلم قال لي:” هل رأيت الذي كان معي ؟” قلت: نعم فقال:” فإنه جبريل قد ردّ عليك السلام.
يا حبذا رؤية الملك الكريم جبريل وإلقاء السلام عليه ورد الرسول الأمين جبريل السلام على حارثة .
وجبريل عليه السلام يثني على حارثة :
يُحدثنا حارثة عن ذلك فيقول: رأيت جبريل من الدهر مرتين: يوم الصَّورين(الصوران- موضع بالمدينة بالبقيع) حين خرج رسول الله إلى بني قريظة، مرَّ بنا في سورة دحية فأمرنا بلبس السلاح، ويوم موضع الجنائز حين رجعنا من حنين، مررت وهو يكلم النبي صلى الله عليه وسلم فلم أُسلِّم، فقال جبريل: من هذا يا محمد؟ قال:” حارثة بن النعمان” فقال : أما إنه من المائة الصابرة يوم حنين الذين تكفَّل الله بأرزاقهم، ولو سلم لرددنا عليه .
يقرأ القرآن في الجنة ويسمعه المصطفى ، ومرة أخرى نرى وساماً آخر لحارثة رضي الله عنه لكنه وسام فذ لا يتكرر .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “نمت فرأيتني في الجنة ، فسمعت صوت قارئ يقرأ فقلت :من هذا ؟ فقالوا : هذا حارثة بن النعمان، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذلك البر، كذلك البر، كذلك البر، وكان أبر الناس بأمه”.

سيرة الصحابة، د. مصطفى مراد، الطبعة الأولى 2003، دار الفجر للتراث – القاهرة، ص 404-404

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s