العلّامة محمد صادق محمد يوسف

فقاعة


{ إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ}
في الحادي عشر من آذار 2015 انتقل إلى رحمة الله المفتى السابق وكبير علماء أوزباكستان العلّامة محمد صادق محمد يوسف .
وهو من كبار علماء الأمة المعاصرين، وكان له دور عظيم في الحفاظ على انتماء شعبه إلى الإسلام، وقد كتب تفسيرا للقرآن الكريم باللغة الأوزبكية في أربعين مجلد، عظم الانتفاع به حتى أن بعض الفتيات جعلنه مهرا لزواجهن.
رحمه الله رحمة الأبرار، وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنّة، وأخلفه في أهله وذويه وطلبته وفي الأمة بخلف صالح.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s