العسكرية الإسلامية .. فنون قتالية بتطويرات إسلامية :

 

1925337_275388159287073_1553205773_n
اهتم الأمويون بصناعة المجانيق، حتى أستطاع الحجاج بن يوسف الثقفي صُنْعَ منجنيق أسماه (العروس)، يحتاج إلى خمسمائة رجل لخدمته والعمل عليه، وقد سلَّم عددًا من هذه المنجنيقات إلى ابن عمه المجاهد القائد محمد بن القاسم الثقفي، ففتح بها مدينة الدَّيبُل (كراتشي) عام 89هـ، وعدة مدن أخرى في وادي السند.
وقد استحدث الجيش الإسلامي فرقة تُسمى بالنفَّاطة، وهم الذين يستخدمون النفط في الحرب من على أظهر الخيل، أو تعبئته ورميه في قارورات على العدوِّ، وأنتشرت هذه الفرقة منذ العصر العباسي، وكثر الأعتماد عليها في وقت الحروب الصليبية.

المراجع :
محمد شعبان أيوب,العسكرية الإسلامية .. فنون قتالية بأخلاقيات الإسلام/شوقي أبو خليل, الحضارة العربية الإسلامية، ص362./ ابن كثير ,البداية والنهاية 12/409.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s