الصواريخ الميسورية التي أبكت بريطانيا دماً

1453433_237769099715646_426058838_n


صواريخ ميسور اخترعها نمر ميسور (السلطان تيبو الشهيد) حاكم سلطنة ميسور في القرن الثامن عشر .

وهو القائل : ” يوم واحد من أيام الأسد أفضل من مئة يوم من أيام ابن آوى ”

السلطان تيبو ( عالم وجندي وشاعر ) استخدم هذه الصواريخ بشكل فعال ضد شركة الهند الشرقية البريطانية, صراعاته مع الشركة البريطانيه عرّفت الشركة على هذه التكنولوجيا والتي تم استخدامها بعد ذلك لاختراع صاروخ كنغراف الذي يعتبر النموذج الأول من الصواريخ الحالية.
وقد استحوذ الانكليز على 600 قاذف، 700 صاروخ جاهز و9000 صاروخ فارغ بعد معركة سريرانغابّاتانا
بعض هذه الصواريخ له اسطوانات مثقوبة ويطلق لاشعال النار في المنطقة التي يصيبها. كما ان بعضها يركب فيه شفرات حديدية مما يجعل الصاروخ غير مستقر وذو اتجاه متماوج لا يمكن التنبؤ به. ويقوم الصاروخ في هذه الحالة بفرم وقطع كل ما في طريقه حيث تدور الشفرات ويبقى الصاروخ مؤثراً إلى آخر طيرانه.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s